منتدي نسائم الرحمه

منتدي نسائم الرحمه

اسلامي . ثقافى . اجتماعى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الوحدة الأولى : ما بين المغرب والعشاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin
avatar

عدد المساهمات : 2379
تاريخ التسجيل : 26/05/2010

مُساهمةموضوع: الوحدة الأولى : ما بين المغرب والعشاء   الجمعة يوليو 09, 2010 2:12 pm


[size=21]الوحدة الأولى : ما بين المغرب والعشاء


بسم الله ، والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وآله وصحبه أجمعين .
سنبدأ التقسيم لليوم على هيئة وحدات ، ونبدأ من الليلة يعني مع آذان المغرب ، وسنستوعب في هذه الوحدة الأولى :

وقت ما بين المغرب والعشاء :

مع أذان المغرب :

(1) ابدأ في ترديد الأذان واشغل قبك بمعانيه ، فإذا انتهى قل : و أنا أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، و أشهد أن محمدا عبده و رسوله ، رضيت بالله ربا ، و بمحمد رسولا ، و بالإسلام دينا ، ثمَّ صلَّ على النبي محمد وسل الله له الوسيلة . ( هذا من أسباب دخول الجنة وحصول الشفاعة والمغفرة كما صحت بهذا الأحاديث )

(2) تذكر أنها ساعة إجابة وفرحة لأنها ستكون لحظة الإفطار ، وبداية نيل جائزة العتق ، ففي الحديث الذي رواه ابن ماجه وحسنه الألباني : " إنَّ لله تعالى عند كل فطر عتقاء من النار و ذلك في كل ليلة "
فعليك بالدعاء ، أو فطِّر فيها صائمًا ، اخرج إلى المسجد أو الشارع ، واحمل معك بعض أكياس أو أكواب ( التمر ) واحتسب أجر هؤلاء الصائمين في ميزان حسناتك إن شاء الله تعالى . ( اصنع هذا من الآن في أيام الاثنين والخميس ونحوها )

(3) تعلم السنة ، فأفطر وتعجل ، وأفطر على تمر أو رطب أو جرعة ماء .

وقل : ذهب الظمأ ، و ابتلت العروق ، و ثبت الأجر إن شاء الله

(4) لا تنس الدعاء بين الاذان والإقامة ، ولا تنس الدعاء بظهر الغيب لإخوانك ، وسل الله الفردوس الأعلى والعتق من النار .

ملاحظة : يا حبذا أن تدرك الأذان في المسجد كصنيع سلفنا الصالح ، فهذا سعيد بن المسيب ـ رحمه الله ـ يخبر عن نفسه أنَّه ما ترك صلاة جماعة في المسجد أكثر من أربعين سنة يدرك الآذان مع المؤذن .

فإن لم يكن فهلم أجب النداء ، ولا تركن إلى سفاسف الدنيا وحطامها الفاني ، فإنًَّ ما عند الله لا ينال إلا بطاعته ، ولا خير في شيء يصد عن ذكر الله وعن الصلاة فهل نحن منتهون ؟!

والآن تهيأ للصلاة وأول ذلك الوضوء :

فتوضأ ، واجعل هذا المعنى يجول بقلبك : اللهم يا من تطهر الأبدان بالماء ، طهر قلبي بالتوبة من الذنوب والآثام ، فإذا فرغت من الوضوء فقل : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، و أنَّ محمدًا عبدُه و رسولُه

واحتسب بذلك :

(1) تناثر السيئات من أعضاء الوضوء فيا ليتها تُنثر آثارها من القلوب .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] إذا توضأ الرجل المسلم خرجت خطاياه من سمعه و بصره و يديه و رجليه ، فإن قعد قعد مغفورًا له [ [ رواه أحمد والطبراني وحسنه الألباني (448) في صحيح الجامع ]

(2) تحصيل نصف الإيمان .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] الطهور شطر الإيمان [ [رواه مسلم ]

(3) من أعظم الكفارات لا سيما عند البرد الشديد .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] إسباغ الوضوء في المكاره و إعمال الأقدام إلى المساجد و انتظار الصلاة بعد الصلاة يغسل الخطايا غسلا [ [ رواه أبو يعلى والحاكم والبيهقي وصححه الألباني (926) في صحيح الجامع ]

(4) أن تكون من أهل الإيمان بالمحافظة عليه .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] و لن يحافظ على الوضوء إلا مؤمن [ [رواه ابن ماجه والطبراني وصححه الألباني (953) في صحيح الجامع ]

(5) أنه سيكون غرة لك يوم القيامة .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] إن أمتي يدعون يوم القيامة غرا محجلين من آثار الوضوء [ [ متفق عليه ]

ولا تغفل عن السواك فإنَّه من الأسباب لرضا الرحمن ، ووصية النبي صلى الله عليه وسلم .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] السواك مطهرة للفم مرضاة للرب [ [ رواه النسائي وابن خزيمة في صحيحيهما وصححه الألباني (209) في صحيح الترغيب ]
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم عند كل صلاة بوضوء ومع كل وضوء بسواك [
[ رواه أحمد ، وقال الألباني : حسن صحيح (200) في صحيح الترغيب ]

وقل بعد الفراغ منه :
أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، و أنَّ محمدًا عبدُه و رسولُه ، سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك .

واحتسب : أن تكون قد أتيت بسبب لفتح أبواب الجنة الثمانية ، ومنحة عظيمة مدخرة ليوم المعاد
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] ما منكم من أحد يتوضأ فيسبغ الوضوء ثم يقول حين يفرغ من وضوئه : إلا فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء [ [ رواه مسلم ]
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] ومن توضأ فقال : سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك كتب في رق ثم جعل في طابع فلم يكسر إلى يوم القيامة [ [ رواه الطبراني في الأوسط ورواته رواة الصحيح واللفظ له ]
ورواه النسائي وقال في آخره: ] ختم عليها بخاتم فوضعت تحت العرش فلم تكسر إلى يوم القيامة [ [ انظر : صحيح الترغيب (225) ]


التوجه للمسجد لأداء صلاة المغرب في أول الوقت :

ثمَّ توجه إلى المسجد - إن لم تكن قد خرجت له ، وانتظرت الصلاة فيه – ولا تنسَ
ذكر الخروج
واحتسب : الهداية والوقاية وابتعاد الشيطان عنك .
عن أنس رضي اله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ] إذا خرج الرجل من بيته فقال : بسم الله ، توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله . يقال له : حسبك هديت ، وكفيت ، ووقيت ، وتنحى عنه الشيطان [
[ رواه الترمذي وحسنه والنسائي وابن حبان في صحيحه وصححه (1605) في صحيح الترغيب ]

وأبشر بالغنيمة الباردة ، فاحتسب هذه الخطوات فإنَّها عظيمة الأجر ؛ ولذلك نبهنا النبي صلى الله عليه وسلم إلى احتساب الأجر فيها ، فقال لبني سلمة : ] ألا تحتسبون آثاركم إلى المساجد [ [رواه البخاري]

(1) أجر حجة .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] من مشى إلى صلاة مكتوبة في الجماعة فهي كحجة [ [ أخرجه الطبراني في الكبير وحسنه الألباني (6556) ]

(2) كل خطوة بحسنة ومحو سيئة .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] ذلك أن أحدكم إذا توضأ فأحسن الوضوء ، ثم أتى المسجد لا يريد إلا الصلاة ، لم يخط خطوة إلا رفعه الله بها درجة ، وحطَّ عنه بها خطيئة [ [ متفق عليه ]

(3) عظم الأجر .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ] أعظم الناس أجرا في الصلاة أبعدهم إليها ممشى فأبعدهم [ [متفق عليه ]


29[/size]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nsaemelrahmah.own0.com
ظنى بربى جميل

avatar

عدد المساهمات : 722
تاريخ التسجيل : 13/06/2010
الموقع : نسائم الرحمه

مُساهمةموضوع: رد: الوحدة الأولى : ما بين المغرب والعشاء   الجمعة يوليو 09, 2010 2:40 pm



نفع الله بكم الاسلام والمسلمين وجعله فى ميزان حسناتكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الوحدة الأولى : ما بين المغرب والعشاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي نسائم الرحمه :: رمضان كريم :: الاستعداد لرمضان-
انتقل الى: